• التاريخ : الخميس 23 ذوالحجّه 1431

الشيخ الحر العاملي


           


الولادة:
 
محمد بن حسن بن علي بن محمد بن حسين المعروف بالشيخ الحر العاملي، محدث جليل وفقيه ثقة كبير، له مؤلفات قيمة واسفار جليلة، شيخ الاسلام وزعيم الطائفة الشيعية.
ولد الشيخ الحر في ليلة الجمعة 8 من رجب لعام 1033 هـ في قرية مشغر بمنطقة جبل عامل في لبنان.
لقد اعتنق الناس في منطقة جبل عامل المذهب الشيعي على يد الصحابي الجليل ابي ذر الغفاري ثم نهلوا من منهل الاسلام واهل بيت الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله وسلم فغمرت قلوبهم حب اهل بيت الرسول واصبحوا من محبيهم وشيعتهم، ونشأ الشيخ الحر في اسرة علم وامجاد ودأبوا على حب اهل البيت عليهم السلام وسماه والده بـ «محمد»
 
النسب:
 
ينتسب الشيخ الحر العاملي الى حر بن يزيد الرياحي الذي كان يقود فوجا" من جند يزيد، وقد التحق حر بن يزيد الى عسكر الأمام الحسين واستشهد في ركابه عليه السلام.
 
الاسرة:
 
لقد نشأ الشيخ الحر العاملي في أسرة ذي ثقافة وعلم وادب وكانت اصيلة وعريقة حيث انجبت فحول العلماء وفطاحل الفقهاء وكبار المحققين وكان والده عالم فاضل صالح واديب فقيه وثقة وحافظ القرآن وملم بالآداب والعلوم العربية وكان مرجع الناس وملاذهم وقد توفي عام 1062 هـ في طريق السفر الى مدينة مشهد المقدسة، ولعمه الشيخ محمد بن علي بن محمد الحر العاملي كتاب الرحلة والحواشي والتعليقات والفوائد كما له ديوان شعري كبير وابن عمه حسن بن محمد بن علي عالم فاضل واديب وجده الشيخ علي بن محمد الحر العاملي كان عالما عظيم القدر وعابدا" دمث الأخلاق ومن افاضل زمانه وجد ابيه الشيخ محمد بن حسين الحر العاملي ايضاً" كان فقيها فاضلا واعلم اهل عصره في الفقه والعلوم المنقولة كما كان ولده الشيخ محمد بن محمد افضل واعلم علماء عصره في العلوم المعقولة
 
المنزلة العلمية:
 
كان الشيخ الحر العاملي من ابرز وافضل علماء الشيعة في القرن الحادي عشر الهجري وله مؤلفات ثمينة قيمة كما كان موضع احترام وتبجيل لدى علماء الشيعة وهو من الوجوه المشرقة اللامعة الذي اثرى المخزون الفقهي والعلمي للشيعة بروايات اهل البيت وترك آثارا غالية تستحق بالغ التقدير ويعد الشيخ من احدى الحلقات القوية المتينة من السلسلة المرتبطة بروايات الائمة المعصومين ونبي الاسلام صلوات الله عليهم الجمعين.
 
يقول السيد علي خان المدني شارح الصحيفة السجادية:
«الشيخ محمد بن حسن بن علي بن محمد الحر الشامي العاملي من الشخصيات البارزة وله مكانة علمية فائقة والذي يكل اللسان عن تعريفه.»
لقد عمت آثار كتبه ونتائجها العالم وامطرت الدنيا بامطار غزيزة عذبة واحيت الارض وجعلتها روية، وقد تتألق مؤلفاته على جبين التاريخ كاللئالي و تزدهر كلماته بين صفحات الكتب كالمصابيح المضيئتة.

ويقول صاحب مقابس الأنوار بشأنه:
العالم الفاضل الاديب الفقيه المحدث الكامل جامع الاحاديث والروايات لاهل البيت عليهم السلام ومنظم الأسرار النيرة الشيخ محمد بن حسن الحر العاملي المشغري الطوسي عامله بفضله وجزيل احسانه...

ويقول العلامة الاميني في سفره القيم «الغدير»:
«لقد كان الشيخ الحر العاملي جوهرة متلألئة على تاج الزمان ونقطة زاهرة زاهية على جبين الكرامة والفضيلة.
واذا اردت التحقيق عنه تجده ملما بكل الفنون والفضائل وأن الكلام يعجز عن وصفه وتعريفه وكان تجسيدا" للعلم والادب ونبراس التقوى والفضيلة وقد دون الكتب الروائية القيمة في اثبات الامامة ونشر فضائلهم وقد جمع الروايات في الاحكام الفقيهة ومديحهم ومنزلتهم الربانية وقد خلده آثاره.»
 
يقول المحدث القمي:
محمد بن حسن بن علي المشغري، هو شيخ المحدثين وافضل المتبحرين، العلم النبراس والفقيه الذكي والمحدث التقي والجليل الفاضل الثقة ومنهل الكرامة والفضيله وله المؤلفات القيمة.
 
الاسفار:
 
لقد اقام الشيخ الحر العاملي حتى الاربعين من عمره في جبل عامل وقد تشرف مرتان للحج.
كما سافر عام 1073 الى العراق لزيارة العتبات المقدسة للائمة المعصومين عليهم السلام ومن هناك توجه الى مدينة مشهد المقدسة وسكن هناك.
وفي سنتي 1087 و 1088 تشرف مرتان للحج و زيارة الائمة المعصومين عليهم السلام في العراق ثم توجه الى اصفهان وقابل كبار العلماء هناك كالعلامة المجلسي كما اجاز الشيخ الحر العلامة المجلسي الروايه والعلامة اجازه ايضا" وبعد ذلك عاد الشيخ الحر العاملي الى مدينة مشهد المقدسة واقام فيها حتى آخر ايام حياته.
 
العودة الى مشهد:
 
عند رجوع الحر الى مشهد المقدسة، احال الشاه مسند القضاء اليه ونصبه في منصب قاضى القضاة وبعد مدة وجيزة اصبح كبير علماء خراسان وقد عقد حلقات الدرس والبحث هناك وتلمذ على يديه كبار العلماء والفضلاء وكان جلسات درسه مليء بالتلامذ الجادين التواقين لعلوم اهل البيت عليهم السلام كما الف في مشهد المقدسه كتبا" عديدة.
وكان الشيخ الحر العاملي ذو قريحة وموهبة فائقة شعرية وانشد قصائد واشعار كثيره في مدح وثناء اهل البيت المعصومين عليهم السلام وله ديوان شعر يحتوي على 20 الف بيت من الشعر و من ميزات اشعاره انها مسهبة وله قصيدة في مديح الرسول الاعظم (ص)واهل بيته الاطهار مؤلفة من مائة بيت كما له قصيده اخرى تضم كرامات ومعاجز البني العظيم واهل بيته الاطهار عليهم صلوات الله وسلامه اجمعين وكان له مهارة ولباقة فائقة ومتميزة في انشاد الشعر وعلى سبيل المثال له 29 قصيدة شعرية وقد قفي كل قصيدة بأحد الأحرف الايجدية. وفي قصيدة اخرى، قد حد كل طرف من الاطراف الاربعة للبيت، بحرف واحد.
 
كما انشد قصيدة اخرى خالية من الالف.
 
ومن ضمن اشعاره:
 
        انا حر عبدلهم فأذاما ـ شر فونى بالعتق عدت رقيقا".
 
ويقول في محل آخر:
 
        لئن طاب لي ذكر الحبائب انني
 
                                        ارى مدح اهل البيت احلى واطيبا.
   
الأساتذة:
 
ان الشيخ الحر العاملي تلمذ على اساتذة افذاذ كبار في موطنه جبل عامل في قرية مشغرة حيث تلقى علوم آل محمد صلى الله عليه وآله وسلم اجمعين وقد انتفع منهم كثيرا" والذي كان له عظيم الأثر في تربيته ونشأته ليصبح عالما فذا" نحريرا" ومجتهدا" شهيرا و من ضمن اساتذته في بلدة مشغرة:
 
1- والده الأمجد حسن بن علي (المتوفي 1062 ه‍).
 
2- عمه الشيخ محمد بن علي الحر العاملي (المتوفي 1081 ه‍).
 
3- جده لأمه الشيخ عبد السلام بن محمد الحر العاملي.
 
4- خال والده الشيخ علي بن محمود العاملي وقد درس في بلدة جبع عند. علماء آخرين.
 
5- الشيخ زين الدين صاحب المعالم وابن الشهيد الثاني.
 
6- الشيخ حسين الظهيري وقد افاد من علماء آخرين ايضاً" مثل:
 
7- السيد حسن الحسيني العاملي.
 
8- الشيخ عبد الله الحر فوشي.
 
9- السيد مرزا الجزائرى النجفي.
 
10- المولى محمد طاهر بن محمد حسين الشيرازى النجفي القمي.
 
11- الشيخ على حفيد الشهيد الثاني.
 
12- الاستاذ المحقق الاقاحسين الخوانساري.
 
13- السيد هاشم التوبلى البحراني.
 
14- المولى محمد الكاشي.
 
تلامذه:
 
لقدا نتفع من الشيخ الحر العاملي جمع كثير من العلماء منهم:
 
1- الشيخ مصطفى بن عبدالواحد بن سيار الحويزي.
 
2- الشيخ محمد رضا ابن الشيخ مصطفي.
 
3- الشيخ حسن الابن الآخر للشيخ مصطفى.
 
4- السيد محمد بن محمد بديع الرضوى المشهدي
 
5- السيد محمد بن محمد باقر الحسيني الاعرجي المختاري النائيني.
 
6- المولى محمد فاضل بن محمد مهدي المشهدي.
 
7- السيد محمد بن علي بن محيى الدين الموسوي العاملي.
 
8- المولى محمد صالح بن محمد باقر القزويني المشهور بـ «الروغني».
 
9- المولى محمد تقي بن عبد الوهاب الأسترابادي المشهدي.
 
10- المولى محمد تقى الدهخوارقاني القزويني.
 
11- السيد محمد بن احمد حسيني الجيلاني.
 
المؤلفات:
 
للشيخ الحر العاملي مؤلفات عظيمة قيمة وقد خصص حياته الشريفة لخدمة الشريعة الاسلامية ومذهب اهل البيت المعصومين المطهرين المحق مع انشغاله في اعمال وجهود كثيرة والتصدى لمنصب شيخ الاسلام واشتغاله بالدراسة و وتربية العلماء ايضا" مع ذلك ترك للتراث الاسلامي الشيعي مؤلفات قيمة عظيمة ومن اهمها السفر الجليل «وسائل الشيعة» التي يتداولها العلماء كمصدر فقهي رئيسي ومرجع هام لعلماء الشيعة الى يومنا هذا، ومن بين مولفاته:
 
        1- «الجواهر السنية في الأحاديث القدسية» وهو اول كتاب دون في هذا المجال ولم يؤلف احد قبله مولف كهذا.
 
        2- الصحيفة الثانية من ادعية على بن الحسين عليه السلام والتي تشمل مجموعة من الادعية التي لم تذكر في الصحيفة السجادية المشهورة .
 
        3- تفصيل وسائل الشيعة الى تحصيل مسائل الشريعة، والذي يحتوي على جميع الاحاديث للأحكام الشرعية المتواجدة في الكتب الاربعة المعتبرة، حيث يبلغ مصادرها 180 كتابا" وتذكر في الكتاب اسناد والروايات واسماء الكتب المصادر، ترتيب رائع مع مراعاة الاختصار للأحاديث وكل مسألة تعرض في باب مستقل على حد الامكان.
 
        4- هداية الأمة الى احكام الائمة عليهم السلام، في ثلاثة مجلدات صغيرة الحجم وهو نخبة من دورة كتب وسائل الشيعة مع حذف الاسناد و والمكررات .
 
        5- من لايحضره الأمام، وهو فهرست لوسائل الشيعة وعناوين ابوابها وعدد الاحاديث ومضامينها في مجلد واحد.
 
        6- الفوائد الطوسية، في مجلد واحد ويشمل على مائة فائدة في مباحث مختلفة.
 
        7- اثبات الهداة بالنصوص والمعجزات، في مجلدين ويشتمل على عشرين الف حديث وسبعين الف سند مأخوذه من 439 كتابا" من الشيعة والسنة بترتيب منظم رائع ودون تكرار معاجز الرسول والأئمة المعصومين عليهم السلام.
 
        8- امل الآمل، الذي يحوي اسماء علماء جبل عامل والمتأخرين من العلماء.
 
        9- الايقاظ من الهجعة بالبرهان على الرجعة، وهو رسالة تضم 600 حديث و 64 آية قرانية وادلة كثيرة وكلمات القدماء والمتأخرين ويتناول طرح الشبهات حول الرجعة والرد عليها.
 
        10- رسالة في الرد على الصوفية، وتشتمل على الف حديث شريف في الرد عليهم.
 
        11- تواتر القرآن
 
        12- بداية الهداية، في الواجبات والمحرمات المنصوصة من بداية الفقه لآخره.
 
        13- الفصول المهمة في اصول الأئمة عليهم السلام حيث يشمل القواعد العامة لاصول الفقه وفروعه كما تضم اصول علم الطب.
 
        14- العربية العلوية واللغة المروية.
 
        15- ديوان شعرى يحتوي على 20 الف حديث و 4 منظومات أخرى في مباحث ومواضيع مختلفتة.
 
        16- ديوان الامام زين العابدين عليه السلام.
 
        17- تحرير وسائل الشيعة وتحبير مسائل الشريعة في شرح وسائل الشيعة.
 
        18- الأخلاق
 
`       19- مقتل الامام الحسين عليه السلام
 
        20- الهوامش على الكتب الاربعة و ...
 
الوفاة:
 
يذكر شقيق الشيخ الحر العاملي في كتاب «الدر المسلوك» حول وفات اخيه: في غروب اليوم الحادي والعشرين من رمضان المبارك غربت شمس الفضيلة والعزة والشرف المنير وغاب قمر العلم والعمل المضيئ شيخ الاسلام والمسلمين زعيم الفقهاء ورواة الشيعة منطق الهداية للامة وروح الشريعة وحياتها الصادق في نقل الروايات والامين في عرض المعجزات لوسائل الشيعة الامام الخطيب والشاعر الاديب العبد الصالح الصديق لله عزوجل الشيخ ابو جعفر محمد بن حسن الحر العاملي فاضت روحه الشريفة وانتقل الى جوارربه الكريم ورفرف نحو جناته الواسعة وفردوسه الفسيح رضوان الله تعالى عليه ودفن في جوار مرقد الامام الثامن للشيعة علي بن موسى الرضا عليه آلاف التحية والثناء.
ويقول ايضا: كان هو اخي الاكبر وقد صليت على جنازته في المسجد تحت القبة الخضراء وواريناه التراب في صحن حجرة بالروضة المقدسة، قرب مدرسة الميرزا جعفر، فسلام عليه وعلى روحه الطاهرة.

Copyright © 2009 The AhlulBayt World Assembly . All right reserved